السبت، 31 ديسمبر، 2011

بنحتار وإحنا بنختار .. بس بالآخر بنختار


هانيــــة عَســـوَد

على نواصي مفارق حياتنا
دايماً بنقف حبة حلوين .. وأوقات حبتين جامدين
بنقيّم مساراتنا وخياراتنا
وبنحاول نرسم مساحاتنا وأحلامنا الجديدة

بنحتار وإحنا بنختار
إن برضانا أو غصب عننا .. علشان نرضي غرورنا أو أهلنا
اللي بيقع مننا واللي بنسيبه ورانا واللي بنشيله وبنعدي بيه
مش حينفع ندوّر على شماعة تشيله عننا .. ونقول مش بإيدينا
حتى لو إتوجعنا مننا .. لازم نعترف ونقول: ده اللي إحنا إخترناه لينا

على نواصي مفارق حياتنا
بنداري على مخاوفنا وطموحنا وبنتلكك شوية علشان نبرّي نفسينا
بنتوجع وإحنا بنحاول نوازي الحاجات جوانا .. بنتخانق مع "الأنا" اللي فينا
بنقول حنتحدى محدداتنا ومحددات أهالينا
وإننا مش حنختار اللي "الناس" بتشوفه الأنسب لينا

بنحتار وإحنا بنختار
وبنحاول كتير كتير إننا نكسب .. بس الخسارة ما تجيش فينا
حتى لما بنبقى عارفين إنه ده طبع بدائي وإن الخيار مش بس بإدينا

بنحتفظ بمسارات زي ما هي .. وبنوسع تانية محتاجينها .. علشان نكبر وتكبر بينا
بنقفل أبواب وبنفتح أبواب تانية
وبنتمنى لو قدرنا نخلي كام واحد موارب .. لقرار مأخر ناخده بعد ما نجرب جديد بنحلم يبقى لينا

على نواصي مفارق حياتنا

في ناس بتتخلى عن ناسها .. يمكن محتاجة لناس بديلة!!
وساعات - للأسف - بنسيب ورانا أشلاء ناس إدونا ضهرهم .. بعد ما سابوا في ضهرنا سكينه
بنرخّص نفسنا .. علشان نحتفظ بناس فاكرينهم أساس حياتنا ..  وبرغم كده بنفشل .. علشان الخيار مش بس لينا
بنختار ناس بتبقى .. وناس هي اللي بتختارنا وبتبقى .. علشان وجودنا بحياتهم له بجد قيمة

بنعند ساعات وساعات بنستسلم .. وبين الضي والضملة بنجري علشان نعدي بينا
أجزاء من جوانا بتقع .. وأجزاء تانية بتتولد فينا
ناس بنتخلى عنهم وبنخسرهم .. وناس تانية بتيجي تملينا
أحلام كبيرة بتنتهي .. وتانية بتظهر تعيد الأمل لينا
حاجات بترجع تاني وحاجات بتفضل تقد الفؤاد وحاجات بتبقى ندب وحاجات بتخسر كل قيمة

بنحتار وإحنا بنختار
إن برضانا أو غصب عننا .. علشان نرضي غرورنا أو أهلنا
اللي بيقع مننا واللي بنسيبه ورانا واللي بنشيله وبنعدي بيه
مينفعشي ندور على رشاقة تشيله عننا .. ونقول مش بإيدينا
حتى لو إتوجعنا مننا .. لازم نعترف ونقول: ده اللي إحنا إخترناه لينا